No image available

البنك المركزي في كوريا الجنوبية يرفع الفائدة لأول مرة منذ عام 2011

رفع البنك المركزي في كوريا الجنوبية أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ عام 2011، مما يمثل نقطة تحول محتملة للبنوك المركزية الآسيوية، حيث يعد هذا هو أول تحرك لرفع الفائدة من قبل بنك مركزي رئيسي في آسيا منذ عام 2014.

وقال محافظ البنك “لى جو يول” خلال مؤتمر صحفي إن قرار رفع معدل إعادة الشراء لأجل سبعة أيام إلى 1.5% يستهدف منع الاختلالات المالية.

وتواجه المنطقة ضغوطا متزايدة لزيادة تكاليف الاقتراض منذ أن بدأ الاحتياطي الفيدرالي في تشديد سياسته النقدية نهاية عام 2015، ومع زيادة أسعار الفائدة الأمريكية المرتقبة في ديسمبر/كانون الأول المقبل، فإن بنك كوريا يريد تجنب احتمالية تسبب ذلك في تدفق رؤوس الأموال خارج بلاده.

وتساعد الصادرات القوية التي تغذي أرباح الشركات الرئيسية مثل شركة “سامسونج” في دفع الاقتصاد نحو تحقيق نمو متوقع يزيد على 3% هذا العام، ومع اقتراب التضخم من هدف البنك المركزي عند 2% فقد فتح هذا المجال لبدء تطبيع السياسة النقدية.

ورغم أن هذه الخطوة سوف تؤدي إلى زيادة أعباء السداد على المقترضين بالنظر إلى المستوى القومي لديون الأسر التي بلغت معدلات قياسية في البلاد، إلا أن رفع أسعار الفائدة يؤكد على ثقتهم في الانتعاش الاقتصادي والتضخم.

Shares